شاهد.. وزير الخارجية الأمريكي: دول أخرى ستنضم لعملية السلام مع إسرائيل عاجل.. ترامب يكشف أدلة موثقة عن تزوير بايدن للانتخابات الأمريكية أول رد من مجلس التعاون الخليجي على البيان الكويتي للمصالحة مع قطر عاجل.. السيسي يشدد على التطبيق الدقيق لإجراءات الوقاية من كورونا عاجل.. إصابات كورونا في الإمارات تكسر حاجز الـ 174 ألف حالة فرنسا: سياسة تركيا في المنطقة عدائية ونعمل مع مصر لاستقرار المتوسط حمدان بن زايد: في يوم التطوع العالمي نفخر تضحيات أبنائنا محليا وعالميا ضباب على أغلب المناطق.. تعرف على طقس الغد في الإمارات
Business Middle East - Mebusiness

سميه عسله

دخولك ليبيا قرارك أما خروجك منها قرار السيسي

كما هو معروف ان الرجل الأول للإخوان محمود عزت هارب منذ7سنوات، وعملية القبض عليه أتت بشكل مفاجئ تزامنا مع تراجع أردوغان وضعف موقفه في ليبيا والذي نتج عن تحرك سياسي مصري قوي أدى إلى حشد أوروبي وتنديد دولي بالغزو التركي في ليبيا، انعكس أثره على المعارضه التركية التي نصبت "المشنقه" لأردوغان بمطلب شعبي. تفصيلا فإنني أتوقع أن تكون

من قصف مرفأ بيروت

استهداف مرفأ لبنان يحمل سيناريو من إثنين، أولهما أن هناك استهداف خارجي يهدف إلى تقليم أظافر إيران بالمنطقة ويضعف من نفوذها من خلال توجيه ضربات قاتله إلى أهم اتباعها وهم جماعة حزب الله في لبنان، يأتي ذلك تزامنا مع سلسلة التفجيرات التي شهدناها داخل المدن الإيرانية وبالأخص الأماكن الحيوية والحساسة فيها والقادرة على قلب موازين القوة كما حدث فعليا

بالأسماء نفضح حلقة الوصل بين إيران والإخوان

مؤخرا وخلال تصفحي لإحدى المجلات السياسية العريقة بالوطن العربي وجدت على الغلاف عنوان دراسة كاتبها شخص إخوانجي مستتر يدعى (ا.م) ممن لهم تاريخ في الهجوم على مصر والسعودية والامارات، ظن أن السنوات التي مضت كفيلة ان تمحي مواقفه الخبيثه المؤيدة والداعمة لحكم الإخوان في مصر خلال ذاك العام الأسود، وبعملية بحث بسيطه على الشبكة العنكبوتية وبطرق متطورة

الوضع الراهن للميليشيات الايرانية

جاء مقتل قاسم سليماني، المسؤول عن العمليات الارهابية التي تقوم بها ايران في المنطقه العربيه واوروبا بالاضافه الى انه كان حلقة الوصل بين الملالي وداعش ،جاء مقتله في زمنِ وهْن وغموضٍ لإيران وحلفائها في العراق. ففي الأشهر الماضية الأخيرة، غضب المحتجّون العراقيون من دور الجهات التابعة لإيران وقوّات الحشد الشعبي في قمع المحتجين واستخدام العنف

وُلِدَ مَلِكاً

خلال أحداث فيلم ولد ملكا، تم رصد حدث تاريخي للملك فيصل بن عبدالعزيز رحمه الله عندما أرسله والده الى برسالة إلى بريطانيا وكان عمره ١٦عام، الملفت انه شاب عمره ١٦ عام قال لمرافقيه وهي رسالة للانجليز حينها ومن قبلهم العرب، قال جملة مهمه جدا "نعم نحن الان في انجلترا ولكننا لسنا انجليز ولن نكون غير عرب سعوديين". وكانت هذه هي سياسة

مستقبل الملالي في ظل تفشي كورونا

بات واضحا من خطاب ‏روحاني في جلسة الحكومة حين قال ان بعض الأسرة خاوية في المستشفيات وهذا شيء جميل. انه يحاول ان يخدع شعبه وكذلك المجتمع الدولي بأن هناك اجراءات صحيه تتخذ من قبل الملالي لعلاج المصابين من الشعب الايراني وان يدرأ عن نفسه ونظامه تهمة كبيره حتما ستؤدي الى زيادة الصخب الداخلي على النظام، وكذلك تضعف موقف ايران امام المجتمع

قطر دفعت رأس سليماني وإيران تبدأ مؤامرة

النظام الإيراني استلم 3 مليار دولار من قطر تكفيرًا عن اشتراك قطر بمقتل قاسم سليماني، حيث أن الطائرة التي استهدفته أقلعت من قطر، كما جاء على لسان حسن عباسي، الاستراتيجي الإيراني وعضو سابق في الحرس الثوري الإيراني وأهم منظري إيران كذلك يعرف بـ"كسنجر" إيران، وهذا يؤكد ما أشار إليه ترامب وقت الإعلان عن استهداف سليماني بأن الطائرة

الباسيج"ضرب الشعب بالشعب"

خبر اغتيال عبد الحسين مجدمى، قائد وحدة باسيج مدينة داروين، في منطقة شادجان محافظة خوزستان جنوب غرب إيران، حيث تعرض لحادث اطلاق نار من قبل مسلحين أمام منزله قد ألقى الضوء على قوات الباسيج الإيرانية. ويُعتبر مجدمي من الضباط المشاركين في عمليات قوات «الحرس الثوري» الإيراني في سوريا خلال السنوات الماضية، ويتهمه ناشطون بالمشاركة في

أردوغان واللعب مع تونس

في نهاية الشهر الماضي، شهدت الدولة التونسية ارتباكًا، بالتزامن مع الزيارة المفاجئة التي أجراها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لها، دون تخطيط مسبق؛ بعدها توجه رئيس البرلمان التونسي وزعيم حركة النهضة المدعومة من جماعة الإخوان المسلمين، راشد الغنوشي، إلى تركيا لزيارة أردوغان بالشكل نفسه، دون إعلان مسبق، مما تسبب في موجة غضب كبير في الشارع التونسي

أردوغان في رفاهية وشعبه يعيش أزمة اقتصادية

وصل عدد السيارات المخصصة للجهات الحكومية في تركيا إلى 125 ألف سيارة، بالإضافة إلى 268 سيارة فارهة مخصصة لرئاسة الجمهورية؛ هذه الأعداد لا يمكن مقارنتها بالسيارات الموجودة في الدول الأخرى؛ على سبيل المثال: عدد السيارات المخصصة للجهات الحكومية في ألمانيا 9 آلاف، و10 آلاف في اليابان، و8 آلاف في اليابان فقط. هذا التفوق الذي تسجله تركيا لم يكن