إصابات كورونا في الإمارات تتخطى الـ170 ألف حالة شاهد.. الإمارات ومصر و3 دول يبدأون التدريب البحري الجوي المشترك "ميدوزا- 10" شيخ الأزهر يهنئ الإمارات باليوم الوطني.. ويشيد بدورها في ترسيخ قيم التسامح أرصاد الإمارات تنشر بيانا بالطقس المتوقع في اليوم الوطني غدا توجيهان من السيسي بشأن المشروع القومي لإنشاء وتطوير مراكز تجميع الألبان وزير التنمية المصري يوجه بتطبيق المواعيد الجديدة لغلق المحال بكل حزم ضاحي خلفان: مسيرة زايد المباركة تمضي بكل ثقة للأمام في ظل قيادة الإمارات وزير الري يناقش مع السفير الياباني آخر تطورات سد النهضة ويكشف موقف مصر
Business Middle East - Mebusiness

عادل أديب

نساء السينما المصرية.. طلعت حرب والأخوين لاما الرواد

السينما الصامتة.. 1907-1939 التجارب الأولى الجزء السابع من "ليلى" إلى "زينب" نساء السينما المصرية.. طلعت حرب والأخوين لاما الرواد .. "إن الإنسان الذي أصبح إنسانا عن طريق العمل والذي انسلخ عن المملكة الحيوانية لأنه حول الطبيعي إلى صناعي والذي أصبح بذلك ساحرا الإنسان خالق الواقع الاجتماعي سوف يبقى

السينما الصامت.. 1907-1939 التجارب الأولى من "ليلى" إلى "زينب" (2)

رابليه: "بقدر آلامك، أمنحك الفرح" وتتوالى في هذه الفترة مجموعة من الأفلام.. تتشابه في صناعتها وأبطالها وكانت أفلاما لم يصبها النجاح الفني أو حتى التجاري ولكنها تعد تاريخيا نقطة انتقال لمرحلة هي الأهم في تاريخ صناعة السينما المصرية وقتها. "فاجعة فوق الهرم" يستمر الشقيقان "إبراهيم وبدر لاما"

السينما الصامتة.. 1907-1939 التجارب الأولى من" ليلى" إلى "زينب"

السينما الصامتة.. 1907-1939 التجارب الأولى الجزء الخامس من" ليلى" إلى " زينب" لماذا الفن بهذا الجمال؟ لأن لا غاية من ورائه، ولماذا الحياة بهذا القُّبح ؟ لأنها مليئة بالغايات والأغراض والأهداف. فرناندو بيسوا اشترك في تمثيل فيلم "ليلى" عزيزة أمير "ليلى" أحمد الشريعي، استفان روستي،

يعنى إيه نقد.. ويعنى إيه.. ناقد؟

توالت الحضارات والثقافات.. وظهر في كل فترة منها علامات مهمة من شأنها أن أضافت أو أخذت من فكرة النقد الفنى بصبغة دنيوية فكرية كانت أو .. فلسفية.. أو دينية. وتصارعت تلك الاتجاهات وبشدة.. عبر تلك العصور وما شابها من حروب وثورات، بل ونهضات فنية وثقافية.. ومن الملاحظ خلالها.. ارتباط النقد الفنى عبر كل العصور بفلسفة الفن وعلم

السينما الصامتة.. 1907-1939 التجارب الأولى

السينما الصامتة.. 1907-1939 التجارب الأولى رائد السنما المصرية.. "محمد بيومي" 1894-1963 وهنا نقف لحظات طويلة أمام هذا الاسم المصري الهام ينظر التاريخ السينمائى إلى بيومي باعتباره مؤسس صناعة السينما في مصر وأول مصري يقف خلف الكاميرا مصورا ومخرجا. وسافر بيومي إلى النمسا وألمانيا لدراسة الإخراج السينمائي ثم عاد إلى مصر

الحكواتي "المخرج و.. الإداري! " (2)

"يعرف المخرج السينمائي المصري الراحل صلاح أبو سيف الفيلم بأنه: قصة تحكى على جمهور في سلسلة من الصور المتحركة. ويمكن تمييز ثلاثة عناصر في هذا التعريف: القصة: وهي ما يحكى الجمهور: وهو من تحكى له القصة. وأخيرا سلسلة الصور المتحركة: وهى الوسيلة التي تنقل بها القصة إلى الجمهور". ونعود لنفهم كيف يكون

"الحكاواتى..! المخرج و.. الإدارى!" (1)

منذ أن كنت طفلا صغيرا في منزل والدى العظيم "شيخ كتاب السيناريو" "عبد الحي أديب".. وأنا أرى كما هائلا من الرجال -ذوى شخصيات وقورة وحاسمه صاحبة قرار - يجلسون في مقابل والدي على مكتبه بالساعات الطويلة.. يتحدثون بل ويتجادلون معه ويمطرونه بأسئلة كثيرا! حتى ظننت أنهم ربما كانوا محققين وأحيانا -زوار الفجر عندما يأتون

دور الفنان.. واغتيال شخصيته عبر العصور! «2»

الجزء الثاني في المجتمعات المتحضرة "يعتبر كل من يحمل لقب "فنان" أنه يحمل الخير لهذا الكوكب وسكّانه.." أن الفنان ليس كباقي أفراد المجتمع! ولذا في تلك المجتمعات المتحضرة.. يعطون الفنان اهتماما كبيرا.. وذلك لأنهم ينتظرون منه الكثير.. في المقابل! ولأن الفنان مختلفا في فكرة وثقافته ووجهة نظرة.. فإنه بذلك