النفط يواصل صعوده مع تراجع المخزون الأمريكي

واصلت أسعار التعاقدات الآجلة للنفط في ختام التعاملات الأمريكية اليوم الأربعاء، ارتفاعها على خلفية التراجع غير المتوقع في مخزون الخام الأمريكي، مع عودة المصافي إلى العمل بمعدلاتها قبل الإعصار هارفي، الذي ضرب ولاية تكساس الأمريكية قبل أسابيع. وفقا لـ" د ب أ"

وقد أعلنت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية اليوم الأربعاء تراجع مخزون الخام الأمريكي خلال الأسبوع المنتهي يوم 22 سبتمبر الحالي بمقدار 1.8 مليون برميل، في حين كان المحللون يتوقعون زيادة كبيرة للمخزون.

وأكدت هذه البيانات، تقديرات معهد البترول الأمريكي الصادرة أمس بشأن المخزون.

وارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط، وهو الخام القياسي للنفط الأمريكي، بمقدار 23 سنتا عن تعاملات أمس إلى 52.12 دولارا للبرميل تسليم نوفمبر المقبل.

في الوقت نفسه، حال ارتفاع قيمة الدولار أمام العملات الرئيسية الأخرى دون المزيد من الارتفاع في أسعار النفط، بعد تصريحات رئيسة مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي جانيت يلين أمس عن ضرورة زيادة سعر الفائدة الأمريكية.

وقالت "يلين" في كلمة لها أمام الاتحاد الوطني للأنشطة الاقتصادية في مدينة "كليفلاند" الأمريكية "علينا القلق من التحرك بتدرج مفرط"، في إشارة إلى ضرورة تسريع وتيرة زيادة سعر الفائدة.

وأضافت "نظرا لأن السياسة النقدية تؤثر على النشاط الاقتصادي ومعدل التضخم عبر فترة زمنية ممتدة، سيكون من غير الحكمة الإبقاء على السياسة النقدية حتى يعود التضخم إلى 2% سنويا.